على أمل

رجعتني خمسة عشر سني
ليوم أول مرة ودعتني
و نزلت دمعتي عخدي
متل لما رحت تبلش حياة تانيي

رديتني طفلي زغيرا
تاكيي عكتفك راسها
و إنت إيديك حواليها
تغنج خصلات شعرها

و مع الغمرة رجعت كلمة يا ريت
يا ريتك ما فليت
يا ريتك ما تركت أهلك و هالبيت
يا ريتك بهالوطن ضليت

رجعتني خمسة عشر سني
و نزلت دمعتي عخدي
كبرت الغصة بقلبي…
على أمل نرجع نلتقي يا خيي…

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s